وكالة برق الإخبارية >> وثائـق ويليكـس : بن لادن قائـد عظيـم


وثائـق ويليكـس : بن لادن قائـد عظيـم
30/08/2010 11:26:04
وثائـق ويليكـس:بن لادن قائـد عظيـم... و تنامـتْ قوته بين المقاتليـن...

كشفت تقاريـر الويليكـس التي تم تسريبهـا بأنَّ الشيخ أسامة بن لادن - حفظه اللـهُ - يُشـرف على حرب أفغانستـان بالتمويـل المالـي و العسكـري و الإعـداد و التخطيـط...

و قالت التقارير بأنَّ الشيخ بن لادن يجتمع هو و المـلا عمـر و بعض كبار القادة بشكل دوري للإشـراف على الحرب... و بأنَّ الشيخ بن لادن المسـؤول المُباشـر عن الإستشهادييـن الأجانـب...

و ذكـرت كذلك بأنَّ الشيخ بن لادن مسـؤول عن تمويـل الحرب بشـراء أسلحـة من خارج أفغانستـان و خاصـةً الصواريخ... و بنفس التقريـر وردت صـور لأسلحـة متطورة مع طالبـان منها صواريخ حراريـة وقد أسقطـتْ مروحيـة...

و أيضـاً أوردت تلك التقاريـر بأنَّ الشيخ بن لادن سعـى لإستيـراد صواريـخ بعيـدة المدى من كوريـا الشماليـة... و كذلك وجـود مختبرات للتصنيـع الكيماوي و أيضـاً تطويـر أنظمـة التحكم عن بعد بالتفجيـر...

و بالنسبة لليورانيـوم فذُكرتْ محاولة شراء كميات منه من مدينة لاهـور إلا أنَّ التقريـر قال بأنَّ الصفقـة لم تتـم لارتفـاع ثمن الشـراء...

و قد تنامـتْ قـوة الشيخ بن لادن بين المُقاتلين بشكـلٍ كبيـر كما كشفتْ التقاريـر... مع ذكر محاولة لتسميم طعـام لقوات التحالف بأمر من القائد الطالباني بنورستـان وسمَّـى العملية باسم الشيخ تكريمـاً له...

و في إحـدى سنـوات الحـرب وجـدت قوات التحالف على الحدود الباكستانيـة-الأفغانيـة رايـاتٍ بيضاءَ مكتوبٌ عليها " عاش الطالبان .. عاش عمر وأسامة "

و بأسفلها كُتـب بخط اليـد يُعتقَد بأنَّ الكاتبَ الشيخ بن لادن:

"
في الوعد الذي تقشعر له الأبدان صدى حزنا في أنحاء أفغانستان بعد ست سنوات: نحـنُ نبحـثُ عن قوات التحالف... و بإذن اللـهِ سوف نتخلص منهم... اقتلوهم حيث ثقفتموهم"...

تعليقات
اضف تعليقك

الإسم
البلد
عنوان التعليق
نص التعليق